عام

لامهات حديثات الامومة اليكن كل ما يخص الاطفال حديثي الولادة والرضع

كثير من الامهات حديثات الامومة او مايسمى” Mom KG1  ” تعاني من قلة الخبرة في تربية الاطفال وتواجه العديد من المصاعب اذا لم تكن على علم ودراية كاملة وشاملة بكل مايخص الاطفال خصوصا حديثي الولادة لانه يحتاجون الى جهد مضاعف في الفترة الاولى من حياتهم وهي الثلاث اشهر الاولى من حياتهم اي بعد الولادة مباشرة التى تسمى طبيا المرحلة الاخيرة من الولادة اي ان الطفل حينها يعاني من المصاعب قليلا لانه تعود على حياة الرحم وبالتالي وقت خروجه للحياة مابعد الرحم فانه يخاف ويبكي كثير ليعبر عما يشعر بيه .

وفي مقالنا هذا عزيزتي الام سوف نسرد لكي العديد من النصائح الهامة الماخوذة من اطباء اكفاء لتسفيدي ونجيب بها عن كل تساؤلاتك التى تدور في عقلك .

اولا فيما يخص الحليب الطبيعي اي حليب الام:

الحليب الذي بالصورة الموجودة بالاسفل

من نفس الأم من نفس الثدي في نفس الرضعة ! أولا الحليب الخفيف الذي لونه مائل للأزرق و يشبة الماء هذا الحليب الذي يكون في بداية الرضعة تقريبا في أول خمس دقائق .
وظيفته يمد الطفل بالسوائل اللتي يحتاجها جسمه.
ثانيا الحليب الثقيل والقريب من الأصفر وشبية للسمنة أو لون الزبدة .. يكون في اخر جلسة الرضاعة وتقريبا يبدأ في النزول بعد مرور خمس دقائق من بداية الرضاعة .
وظيفته انه يمد الطفل بالمغذيات و البروتينات الضرورية لجسمه..وبعد انتهائه تصل اشاره الى الدماغ ان يزيد إفراز الحليب والعكس بالعكس يعني اذا رضع الطفل فقط القسم الاول من الحليب وانتقل الى الثدي الاخر ،سيصل الدماغ اشاره تدريجياً بتقليل كميه الحليب المفرز.
اذا ما الاستنتاج من الكلام في الاعلى ؟؟
الطفل يجب ان يظل يرضع من جهة واحدة من ثديك الى ان يصبح فارغ . ولا تستعجلي في تبديل الثدي . حتى لا ترضعي طفلك فقط سوائل .
الطفل طبيعي انه يمل او يبكي في وسط الرضعة وهذا نظرا لأن الحليب الخفيف كان ينزل بسهولة وعند بدأ نزول الحليب الثقيل يحتاج الى مجهود وهذا ما يجعله يبكى احيانا .. لا تملي انتِ الاخرى واستمري .
وهذا سبب عدم زيادة وزن الطفل بحليب الام او يقولون ماشبع لانه تبدل في الثدي او مايكمل في الرضاعة
بارك الله لكم وعفاكم من كل سوء.

الاطفال حديثي الولادة والرضع

كيفية التعامل مع ارتفاع درجة حرارة الأطفال

هذا مايخص الامهات التى ترضع طفلها رضاعة طبيعية بشكل كامل اما

فيما يخص الام التى ترضع طفلها صناعي فقط:

الحليب الصناعي:

يستخدم الحليب الصناعي كحل بديل عندما لاتستطيع الام ارضع ابنها منها ولكن عندما تكون قادرة من الواجب ارضاع طفلها منها طبيعي لانه تزداد عنده المناعة ومقاومة الامراض, ويتميز الطفل الذي يرضع طبيعي عن الذي يرضع صناعي بانه بنيته الجسمية في المستقبل تكون اقوى وايضا الكاليسوم يكون عنده افضل .
ولكن في حال ارضعتي ابنك حليب صناعي يفضل استشارة طبيب الاطفال اي الانواع يناسب صغيرك ,ويجب مراعاة اجراءات النظافة للوعاء الذي يغلى به الماء ويعقم ولاتكون المياه مالحة من الحنفية وايضا تنظيف الببرونة بشكل دوري وتعقيمها من خلال غليها بماء في وعاء يجب ان يكون من الالمنيوم ,وايضا من فترة لاخرى وضعها في الفريزر لتعقيمها من الجراثيم .
في بداية عمر الطفل اي من اليوم الاول يكفيه ان تضعي كمية الحليب 30سم من الببرونة في كل مرة تقومي بارضاعه ومع زيادة عمر الطفل تزداد حاجته لزيادة كمية الحليب لتصبح في الشهر الاول 60سم من الحليب وهكذا .
و الحليب الصناعي لكل ام تحتار في الحليب عن وضعه في الببرونة يستخدم خلال ساعة من حله بالماء في درجة حراره الغرفة
????الحليب الصناعي اذا الطفل لم يشرب منه بعد حله ينفع حفظه في الثلاجة ويستخدم خلال ٢٤ ساعة .????اما اذا الطفل شرب منه يُرمي ولا يحفظ لأن لعاب الطفل ممكن يساعد على نمو البكتريا .
واذا اردتي التاكد من صحة الحليب ان لايكون متكتل او له رائحة في هذه الحالة يكون سليم .

هناك امهات يرضعن طبيعي وصناعي وهذا الصنف الثالث من الامهات من حيث كيفية التغذية لطفل في هذه الحالة عزيزتي يجب مراعاة عدد رضعات الصناعي مقابل الطبيعي لانه هناك الكثير من الاطفال ترفض ان تاخذ حليبك لانها تستسهل الحليب في الببرونة وبالتالي تدخل الام في صدمة ونوبة اكتئاب ولكل الحل هنا لكي في المقال وهو كالتالي : ان تخصصي رضعتين او ثلاث بالكثير في اليوم الواحد وان لاتزيد عن ذلك في حال ادخلتي الحليب الصناعي كمساعد مع حليب الام ويجب قبل ارضاع الطفل الصناعي ان تعطيه ثديك ليضعه في فمه ومن ثم كحيلة تضعي الببرونة حتى لا يميز بينهن ولا ينسى ثديك .

الانتفاخات عند الرضع:

كيف تعرفي عزيزتي الام إن سبب بكاء طفلك سببه الانتفاخات :1-عندما يكون الطفل يحرك يدها كثير ولا يرتاح على اي وضع 2-ايضا مغلق يديه الاتنتين كثير .3- يضع ركبتيه على بطنه اي في وضع القرفصاء4-ووجه محمر او لونه غامق كثيرا من الحزق.5- بطنه منفوخة مثل الطبلة

ماالحل ؟؟؟
1-الانتباه على الاكل الذي تاكليه في حالة الرضاعة الطبيعية , لإن الاكلات والسوائل مثل القهوة و النسكافيه والبصل والثوم والحليب وايضا الاكلات الحارة ممكن تفرز في لبن صدرك وتسبب غازات للطفل .
2- عصبيتك يمكن تسبب إفراز الادرينالين في اللبن والذي يسبب غازات للطفل .
3- طريقة الرضاعة نفسها
اذا كان الطفل بيرضع طبيعي لازم حلمة صدرك والهالة السوداء حواليها تكون كلها بداخل فم الطفل .
اذا كان الطفل يرضع صناعييجب بعد ما تجهزي الرضعة تتركيها دقيقتين قبل ما ترضعي الطفل حتىتخرج كل فقاعات الهواء التى الطفل يبتلعها و تسبب له غازات.
وفِي الحالتين سواء طبيعي او صناعي يجب الطفل يرضع في وضع شبه جالس ولايرضع وهو نائم لإن هذا يعطي فرصة للغازات تتكون أكتر.
4- التكريع
يجب تكريع الطفل مرتين ,مرة في نص الرضعة و مرة بعد ما ينتهي منها.
5- ليجب تنويم الطفل على بطنه قليلا بعد الرضعة ب نصف ساعه هذا الوضع يساعد على التخلص من الغازات الزيادة ولكن يجب ان نركز جدا مع الطفل في هذا الوضع وان لااااا يترك وحده .
6-تمارين العجلة :وتكون بعد الرضاعة ب ساعة على الاقل
7-مساج البطن: بطريقة دائرية مع إتجاه عقارب الساعه ولازم يكون بعد الرضاعة ب ساعة حتى لا يرتجع الطفل
8- تقميط الطفل وهذا ل الاطفال حديثي الولادة

فيما يخص الحرارة:

٦ أخطاء تمارسها الأمهات بخصوص الحرارة ..

1- ممنوع عمل كمادات بماء بارد
لأنه يعمل انقباض فى الاوعية الدموية تحت الجلد ويقلل من فقد الجسم للحرارة
(يحبس الحرارة) .
الصح نعمل الكمادات بماء فاتر ..
2- ممنوع عمل كمادات بخل أو كحول (سبيرتو) أولاً لا يساعد في شي ، ثانياً ممكن يتعب الجهاز التنفسي او يضر الجلد أو يعمل تسمم ..
الصح عمل الكمادات بماء فاتر.
3- ممنوع عمل كمادات على الجبهة .
الصح عمل الكمادات على أماكن الشرايين الرئيسية مثل :
على جانبى الرقبة
وعلى البطن
وبين الفخذين
وتحت الإبطين
او نضع الطفل فى طبق ماء فاتر ..
4- ممنوع تعطي دكلوفين ( دكلوفينات الصوديوم ) قبل عمر السنتين ..
الصح نعطي ادوية فيها باراستامول ( آمن من عمر يوم ) يا تحاميل أو شراب أو أيبوبروفن تحاميل أو شراب ( آمن من عمر ٤ شهور ) ..
5- لا تقلقي طول ماطفلك نشاطه جيد
الصح نعطي سوائل ونعمل كمادات وخافض بسيط ونتابع مع الدكتور ..
6- ممنوع ترك طفلك اذا كان نشاطه قليل ومتكاسل وحرارته فوق ٤٠ واذا الحرارة مرتبطة بكحة شديدة او نهجه في الصدر او تشنجات ..
الصح ان تركضي فيه على أقرب مستشفى أو الدكتور اطفال .



والى هنا انتهى الجزء الاول من سلسلة مقالاتنا التي تخص صحة طفلك .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: